خدمة الاخبار المباشرة  
الرأي نيوز
     
 
  آخر الاخبار  
 
علوم وتكنولوجيا
الحياة في الفضاء قد تصبح ممكنة
22/04/07 GMT 5:35 AM
 
  • Delicious
  • Designfloat
  • Digg
  • StumbleUpon
  • Twitter
  • Facebook
 
 
 
الرأي: توصل علماء الى ان التنقل في الفضاء، والسفر بين الكواكب، وأخيرا مغادرة نظامنا الشمسي، سيكون ممكنا فقط إذا كان كل شيء في المركبة الفضائية قابلا لإعادة التدوير(إعادة الاستفادة من المواد المستهلكة)، وتكرير كل النفايات بدون توقف.

سيكون على رواد الفضاء العيش في مركباتهم الفضائية لسنوات طويلة، وسيكون إحضار كل شيء قد يحتاجونه للأكل والشرب وللتنفس إجراء غير عملي. حتى الرحلة إلى المريخ التي زعم الرئيس جورج بوش أنها ستنطلق خلال 30 سنة، لن يمكن القيام بها إذا بدون إعادة تدوير كاملة لكل النفايات. سيكون على المسافرين في الفضاء أن يعودوا أنفسهم على استهلاك نفاياتهم، وفضلاتهم.

هذا المفهوم المتعلق بإعادة تدوير النفايات ليس جديدا. في الحقيقة، هو قديم قدم الأرض نفسها. فغلافنا الجوي يقوم بالضبط بما يحتاج رواد الفضاء القيام به في رحلات الفضاء المحدودة. كل الكائنات الحية تأكل، تشرب، وتتخلص من فضلاتها، وكل شيء يعود للاستخدام مرة أخرى. تعيش البكتيريا والفطريات على المواد الميتة، وتفرز غازات، وتتخلص من نفاياتها التي تستخدمها النباتات كغذاء. تصنع النباتات الأكسجين كما ان النبابات نفسها تصبح إذا للحيواات التي تمثل الأشكال المتطورة من الحياة التي بدورها تنتج مخلفات تصبح في آخر الأمر طعاما للبكتيريا والفطريات.إنها دون شك دورة مغلقة. ما يكون في حاجة إليه في الفضاء هو الأرض.

تحت الإنجاز

هذا توصلت إليه ميليسا، وMELISSA هي اختصار لمبادرة دعم الحياة الايكولوجية الدقيقة، وهي مشروع تشترك فيه جامعة واشنطون، ووكالة الفضاء الأوروبية" ايسا "، ومؤسسة ستورك للإنتاج الهندسي في أمستردام. أنفقت هذه المجموعة 17 سنة في العمل على "ميليسا" ولا يزال العمل بعيدا عن هدفه النهائي، وهذا مفهوم لأن المتطلبات صعبة المنال بشكل استثنائي، فالنظام المطلوب يجب أن يكون في حجم صغير يناسب مركبة فضائية، والمكونات المختلفة يجب أن تبقى حية بشكل مستقل، ويجب تقلد غلافنا الجوي.

بالطبع تقليد الكرة الأرضية أمر صعب المنال، وفي الحقيقة يخلو من الحكمة. وفقا للودفايك فيسترلنغ، قائد المشروع في مؤسسة ستورك، فان غلافنا الجوي ببساطة شديد التعقيد؛ ذلك هو الخطأ الذي وقع فيه ادوارد باس من شركة تايكون الأمريكية للنفط في تجربة " بايوسفير-2." كانوا يريدون استخدام تربة حقيقية، فكر قليلا في كل المكونات المختلفة لها، انه من المستحيل جعلها تحت السيطرة."

بساطة

لذلك على " ميليسا " أن تكون بسيطة بقدر ما تستطيع، وبحد أدنى من المكونات الحية التي تكفي للقيام بعملية تكرير النفايات. انتهى العمل في بناء المختبر التجريبي في برشلونة، وإذا سارت الأمور على ما يرام، سيبدأ العمل في هذا العام 2007.

هذا المختبر يتكون من خمسة غرف كل منها يقوم بخطوة واحدة من تكرير النفايات. على سبيل المثال، هناك غرفة للنباتات الخضراء مثل الأرز أو الذرة التي تستخدم عملية التمثيل الضوئي لتحويل الماء، و ثاني أكسيد الكربون والأملاح إلى طعام وأكسجين. ستساعد الطحالب والبلانكتون هذه النباتات المتطورة في إنتاج الأكسجين، بالضبط كما يفعلون على سطح الأرض. ثم هناك غرفة المرحاض وهي للمساهمة البشرية في النظام. في غرفة أخرى تقوم الطحالب بكسر الألياف في البراز البشري، ليعيش عليها فطر "عش الغراب" الماشروم، ثم هناك غرفتان تقوم فيهما البكتيريا بتحويل الأحماض الدهنية والأمونيا في الفضلات البشرية إلى ثاني أكسيد الكربون ونيترات. بالطبع، هكذا تقفل الدائرة.

الاكتفاء الذاتي

الجزء الأصعب هو الحصول على توازن كامل ودعم واكتفاء ذاتي. طالما أن المركبة الفضائية انطلقت في طريقها يصبح من المستحيل التدخل. ولهذا سيكون وجود فاصل بين المكونات ضروري بين مختلف الخطوات في العملية. إذا كان نمو الطحالب قد انخفض بشكل طفيف مثلا لأن رواد المركبة يأكلون نوعا من الطعام لا يحبه فطر عش الغراب، الذي يعيش على برازهم، فان البكتيريا في الغرفة الأخرى ستعاني من الجوع، وعندها سينهار النظام بالكامل.

حتى الآن فان الباحثين الذين يعملون في ميليسا نجحوا في قفل الدائرة. الخطوة الخاصة بالفطر تبدو الأكثر صعوبة لأن فطر عش الغراب لا ينمو بالسرعة المطلوبة. الدكتور فيسترلنغ متفائل يقول:" مختبر برشلونة قد لا يعمل بشكل فعال عام 2007، ولكن الأرض احتاجت إلى مليارات السنين حتى تتمكن من جعل النظام مستقرا. حسنا كونوا مستعدين لرحلة المريخ."


 
التعليقات (11)
 
إهداء عبدالعزيز
03:53 27/Apr
أنا سعيدة جدا لحصولي على هذه المعلومات القيمة و الكن لدي طلب أرجو ممن يقرأ هذا التعليق أن يساعدني في إيجاد معلومات عن الإنجازات الفضائية التي تحققت نظرا لأن البحث الذي أجريه في الجامعة يختص بهذا الموضوع و أرجو إرسالخ إلى البريد الالكتروني التالي omartob@hotmail.com
و شكرا
بـلآ فضا بلا هم وعيش الحياه
16:27 28/Jan
بـــــــــلآ فضااء بلا بطييييخ

وعيــــش الحيــــاه انت وياه بلا ثاني اكسيد بلا اكتفاء ذاتي

عييش الحيااااااااه
بروفسير
00:16 15/Aug
يا ولاد المجنونة فيش حاااااااجة اسمها الذب
ساروونه صغيروونه
12:58 16/Sep
الله يسلمكم الي عنده معلومات اكثر على الفضاء
و الحياة اهناك ممكن يقولي
لانه عندي بروجكت لازم اسويه عن الفضاء
و اكون شاكره لكم اذا ساعدتوني
رائد
17:56 23/Dec
شكرا جزيلا لمنوضع هذه المعلومات القيمة لكونه قد ساعدني في الحصول على بعض المعلومات الي اردت الوصول اليها وجزائك عند الله ان شاء الله وادعو لك بالتوفيق وشكرا لك...... رائد
نوني
12:32 21/Feb
معلومات موكافية عن حياة الفضاء
ريما
12:09 11/Mar
موضوع جيد ومعلوماته قيمه (جزاكم الله خيرا)
مهند النجار وغازي الحمارشة
08:58 08/Dec
يمكن التعلم من الفضاء والعيش عليه لمدة معينة وهذه نصيحة للتعلممن الفضاء
ايثار
16:34 12/Jan
روووووووووووووووووعة حلو مرررررررره الموضوع
غازي نضال الحمارشة
11:57 16/Jan
يمكن العيش عليه لمدة طويلة
الحنونة
05:14 16/Mar
ابي اعرف اذا كان في حياة على اي كوكب فضائي لان حابة استخرج معلومة عن الفضاء الخارجي ممكن خلال هذا اليومين يكون واصلني هذا الشي ممكن لانه متشوقة علشان اعرف عن هذه المعلومة

شكرا...
مشكورين على المعلومة المفيدة...
ومشكورين اخواني و اخواتي.... ^ـ^
 
 
الاسم  
عنوان التعليق  
البريد الالكتروني (خياري)  
التعليق  

 
المواضيع